1 0
مدّة القراءة :1 دق, 21 ث

انطلقت مساء السبت بمدينة الثقافة الشادلي القليبي فعاليات الدورة 32 لأيام قرطاج السينمائية

الحفل أداره باقتدار الممثل والمخرج والمنتج السينمائي التونسي نجيب بالقاضي الذي خلق طاقة وديناميكية خاصة قطعت مع الصورة الكلاسيكية لسهرات الافتتاح، حفل  احتفى ” بالكمبارس ” أولئك المنسيين الذين يرى جهدهم رغم أهميته وتم تقديم لوحة تمثيلية تكريما للعابرين خلف المشاهد وحذوها وقربها بالإضافة إلى تكريم مجموعة من التقنيين الذين قدمو مشهدا تصويريا مباشر على الركح ليكتشف الجمهور الحاضر طريقة صنع المشاهد السينمائية و خلية النحل العاملة بجهد لإنجاح الأعمال البصرية ووسط تصفيق الجمهور الحاضر تم تكريم كل من ” الممثل التونسي ” البحري الرحالي ” والصحفي والناقد السينمائي التونسي ” خميس الخياطي ” الذي قال كلمة عميقة صفق لها جمهور قاعة الأوبيرا طويلا  : ” لأول مرة أشعر أنني أنتمي الى هذا البلد… ” و الممثلة التونسية ” شاكرة الرماح ” والمختصة في القيّافة ” هاجر بوحوالة ” و الشاف ماشينيست التونسي ” حسن التبّي

أما مفاجأة حفل الافتتاح فتمثلت في حضور النجمة السينمائية التونسية والعربية هند صبري ” التي حضرت خصيصا  لحضور  تكريم المخرجة الراحلة مفيدة التلاتلي التي غادرتنا في 7 فيفري 2020 ، هند صبري وهي تذاكر بداياتها مع مفيدة التلاتلي غمرتها العبرات وهي تتحدث عن الجانب الإنساني في شخصية هذه المخرجة الفذة التي طبعت السينما التونسية بروح خاصة سترافقها الى الابد ، وبينت هند صبري أن المعلمة مفيدة التلاتلي كانت تشارك كل الفريق العامل معها أحاسيسهم الانسانية فلا تغفل عليهم وتقترب منهم وكانت دائما ما تردد أمامهم قولتها الشهيرة ” السينما ليست سوى قصة حب ومشاركة”     

لم يكن حفل الافتتاح سوى مقدمة لدورة أخرى من دورات المهرجان السينمائي الاعرق في العالم العربي والقارة الافريقية والتي تمتد الى غاية 6 نوفمبر 2021 وتقدم 750 فيلما عربيا وافريقيا ومن مختلف بلدان العالم ضمن الاقسام 11 للمهرجان..

Previous post دراماكس.. منصّة رقمية لعرض المسلسلات التركية بعدة لغات
Next post فتح باب التسجيل لمهرجان العين السينمائي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *