0 0
مدّة القراءة :1 دق, 34 ث

“كورتونا أون ذا موف” هو اسم المعرض العالمي للصور الفوتوغرافية الذي تستضيفه محافظة العلا من 9 فيفري إلى 31 مارس 2022 ضمن فعاليات مهرجان فنون العلا ويأتي بالتعاون مع المهرجان الإيطالي للتصوير الوثائقي، تحت عنوان “المضي للأمام”، حيث يقدم عرضاً لأحدث أعمال التصوير الفوتوغرافي للمصورين، على جدران وساحات المكان ما يوفر حكايات بصرية ممتعة تجذب أنظار الزوار.

 االمعرض العالمي “كورتونا أون ذا موف” بمشاركة 19 مصوراً من المملكة ودول العالم، بدءاً من 9 فبراير وحتى 31 مارس 2022، ضمن فعاليات مهرجان فنون العلا وذلك في الجديّدة بالعلا.

ويقدم هذا المعرض في نسخته الأولى بمشاركة 19 مصورا من المملكة و العالم ,قصصا بصرية مرتبطة بالبشر والاحتفال بالإبداع من خلال الصور، وقد تم اختيار مقر إقامة المعرض في العلا للتركيز على فكرة مرور الزمن على الصعيد الشخصي والعالمي والبيئي، وستتطرق الأعمال إلى مواضيع العائلة والصداقة والذاكرة والتغيير والمستقبل.

ويوفر المعرض تجارب مميزة للزوار كالجولات السياحية ومقابلات مع المصورين وعرض الأفلام وأمسيات اجتماعية مفتوحة للجميع، كما سيتم توفير ورش عمل للتصوير مع مصورين عالميين وعدد من العاملين في مجال التصوير، ويمكن للزوار التسجيل في برنامج تدريبي يشمل دروساً ذات مستوى عالي توفر بيئة للتبادل الثقافي وتنمية للحس الفني، ويهدف البرنامج أيضا إلى تطوير مهارات وخبرات أبناء وبنات المملكة المهتمين بالتصوير، وإثراء تجربة الزوار.

جديرٌ بالذكر، أنه تم تأسيس مهرجان “كورتونا أون ذا موف” عام 2011 من خلال الجمعية الثقافية “أون ذا موف” بهدف نشر وترويج التصوير المعاصر والبحث عن الرؤى جديدة من ناحية التواصل البصري، وفي نسخته الثانية عشر يوفر المهرجان ساحة للتعاون ما بين الخبراء في مجال التصوير، كما يستمر في البحث عن الأعمال التي توثق التطور بصرياً، وتعتبر قرية اتروسكان كورتونا المميزة في توسكانا بإيطاليا المقر الأساسي للمهرجان.

وتأتي استضافة المعرض العالمي “كورتونا أون ذا موف”، ضمن مستهدفات تنوع المهرجانات، حيث يعد مهرجان فنون العلا ثاني مهرجانات لحظات العلا الأربع، والذي يزخر بعدة فعاليات فنية، كما تستهدف إستراتيجية الهيئة تعزيز مكانة العلا كوجهة ثقافية وطبيعية، يسهم الفنانين في نقش إبداعها.

Previous post إنطلاقا من الغد: مهرجان بانوراما للفيلم القصير بمدينة الثقافة
Next post العين السينمائي يكرّم “الصديق”و “الشناوي”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *