0 0
مدّة القراءة :2 دق, 23 ث


ينافس الفيلم التونسي تحت الشجرة للمخرجة أريج السحيري في مسابقة السينما العالمية المعاصرة ضمن فعاليات الدورة الـ47 من مهرجان تورونتو السينمائي الدولي في كندا الذي تستمر فعالياته بين 8 و18 سبتمبر/ أيلول، ليكون العرض الأول للفيلم في أميركا الشمالية بعدما شارك في مهرجانات كارلوفي فاري وسراييفو بالإضافة لعرضه العالمي الأول في مهرجان كان السينمائي الدولي والذي فاز فيه بجائزة لجنة تحكيم EcoProd في مسابقة نصف شهر المخرجين.
ويعرض الفيلم في تورونتو على مسرح سكوتيابنك يوم الجمعة 9 سبتمبر الساعة 4:40 مساءً (غرينتش -4) بتوقيت تورونتو لحاملي بطاقات اعتماد الصحافة وصناع الأفلام، ويوم الثلاثاء 13 سبتمبر الساعة 7:15 مساءً للجمهور العام، ويوم الأربعاء 14 سبتمبر الساعة 10:40 مساءً، ويوم السبت 17 سبتمبر الساعة 8 مساءً. كما سيحصل على عرض على منصة المهرجان الإلكترونية تورونتو بيل لايت بوكس يوم الجمعة 16 سبتمبر الساعة 11 صباحاً للجمهور المتواجد بالأراضي الكندية فقط.
وحصل تحت الشجرة على إشادات نقدية من أهم وسائل الإعلام العالمية بعد مشاركته في المسابقة الرسمية لمهرجان ملبورن السينمائي ومسابقة سيني فيجين حيث حصل على عرضه الأول في مهرجان ميونخ السينمائي، وكذلك عروضه الخمسة الناجحة في مهرجان كان، فعلى موقع هوليوود ريبورتر كتبت الناقدة لوفيا جياركاي “تحت الشجرة تجربة ممتعة أخاذة وتقدم نسيجًا بسيطًا أنيقًا من التفاعلات المعقدة”، أما موقع سكرين دايلي فأشادت فيه آمبر ويلكينسون بالتجسيد الجذاب للمغازلات الصيفية ووصفت الفيلم بالدراما الإنسانية الرقيقة، كما أبدى الناقد كليم أفتاب انبهاره بالطاقم التمثيلي للفيلم في أول وقوف لهم أمام الكاميرا في مراجعته على موقع سينيوربا، واتفقت معه الناقدة أمل الجمل عبر موقع العربي الجديد إذ رأت أنه يقترب من الوثائقي لشدة صدقه وتلقائية أداء ممثليه.
وتدور أحداث الفيلم خلال يوم واحد أثناء موسم الحصاد الصيفي بين الأشجار، حيث يعمل مراهقون مع العمّال الأكبر سنًا، ويسرق الجيلان من الزمن وقتًا معًا يسترجعون فيه ذكريات الحب المفقود. كما ينغمسوا في رغبتهما الوليدة ويتشاركوا الأحلام ويسوون بعض المشكلات.
تحت الشجرة هو أول فيلم روائي لأريج السحيري التي سبق لها إخراج الفيلم الوثائقي الطويل الفائز بالعديد من الجوائز عالسكة، وفاز مشروع الفيلم بجائزة MAD Solutions ومهرجان الجونة في ورشة فاينال كات فينيسيا، وجائزة أطلس بوست برودكشن في المهرجان الدولي للفيلم بمراكش، وهو إنتاج مشترك بين تونس (شركة Henia Production)، سويسرا (شركة Akka Films) وفرنسا (شركة Maneki Films)، ويتولى توزيعه عالمياً شركة Luxbox فيما تتولى شركة MAD Solutions توزيع وتسويق الفيلم في العالم العربي.
أريج السحيري هي مخرجة ومنتجة وصحفية تونسية – فرنسية. أسست شركة الإنتاج Henia Productions، حيث تطور أعمال وثائقية مؤلفيها تونسيين نالت صيت في مهرجانات مثل سينميد و مهرجان أمستردام الدولي للأفلام الوثائقية ومهرجان رؤى الواقع وعيرهم. في عام 2018، عُرض فيلمها الوثائقي الناجح عالسكة لمدة ستة أسابيع متتالية في دور العرض التونسية. وفي عام 2021، كتبت وأخرجت وأنتجت أول أعمالها الروائية الطويلة تحت الشجر الذي فاز بالعديد من جوائز مرحلة ما بعد الإنتاج في مهرجان فينيسيا السينمائي الدولي (ورشة فاينال كات)، كما اختير ليُعرض ضمن النسخة 54 من نصف شهر المخرجين في مهرجان كان السينمائي الدولي عام 2022.

Previous post ‏ بالصور: تفاصيل الدورة الثالثة لمهرجان منارات للسينما المتوسطية
Next post ‏”قدحة” يفتتح مهرجان منارات للسينما المتوسطية بعرضه التونسي الأول

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *